منتدى شباب أول نوفمبر (مــســــــــــــعــــــــد) الجلفـــــــــــــــــــــــــــــة بلا حدود


منتدى منوع وشامل ثقافي واجتماعي . بحوث جاهزة . طلب بحوث . تحميل العاب . صور . رياضة . برامج . دروس التعليم . شعر. أناشيد تفضل بالزيارة...أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم اذا كانت هذه زيارتك الأولى ......
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
أحمد النايلي - 90
 
ابراهيم - 56
 
عادل1990 - 14
 
بو حسين - 10
 
عبد الله - 9
 
نورة سماحة - 9
 
b_mb44 - 3
 
امال المسعدية - 2
 
mouh_07 - 1
 
المواضيع الأخيرة
» قصص أدبية جميلة
الثلاثاء يناير 13, 2015 4:22 am من طرف نورة سماحة

» همسات أدبية شاعرية جميلة
الأحد يونيو 29, 2014 4:34 am من طرف نورة سماحة

» Windows Abc4web XP PE ويندوز الانقاذ يعمل مباشره من CD يعمل بدون تنصيب
الجمعة يناير 27, 2012 4:19 pm من طرف أحمد النايلي

» خلفيات إسلامية رائعة
الجمعة يناير 13, 2012 11:25 am من طرف بو حسين

» صور خلفيات اسلامية دينية جديده 2011
الجمعة يناير 13, 2012 11:22 am من طرف بو حسين

» المصحف الالكتروني
الخميس يناير 05, 2012 7:43 pm من طرف بو حسين

» موضوع: كتاب الكترونى لصيانة المازر البورد للمبتدئين والمحترفين
الخميس يناير 05, 2012 6:43 pm من طرف بو حسين

» ساعة رائعة على سطح المكتب 2012
الخميس يناير 05, 2012 3:40 pm من طرف بو حسين

» طريقة لتسريع الانترنت
الخميس يناير 05, 2012 3:30 pm من طرف بو حسين

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 113 بتاريخ الأربعاء سبتمبر 16, 2015 12:34 pm
المواضيع الأكثر شعبية
تعريف الشعر الجاهلي
علاقة الابراج ببعضها
ترجمة اغنية سامي يوسف يا معلم
أجيال الكمبيوتر وأنواعها
الهيكـل العظـــــــــمي
بطاقة تعريف سي الحواس
ولايات الجزائر العزيزة
ولاية النعامة تاريخ عريق
داون لد مانجر للتحميل السريع
بن مهيدي محمد العربي

شاطر | 
 

 تلوث البيئة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد النايلي
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 90
العمر : 32
الموقع : www.sahra.3arabiyate.net
تاريخ التسجيل : 19/10/2008

مُساهمةموضوع: تلوث البيئة   السبت نوفمبر 22, 2008 3:37 pm

تلوث البيئة Environmental Pollution
لقد خلق الله أدم واستخلفه في الأرض ليعمرها وهيأ له بيئة نظيفة خالية من التلوث ولكن أبناء أدم على مر العصور لوثوا البيئة المحيطة بهم عن قصد أو عن غير قصد فمنذ أن عرفوا النار استخدموها لأغراضهم مثل الطهي وصهر المعادن والإنارة والتدفئة وحرق الغابات وما إلى ذلك بدأت البيئة المحيطة بهم تتلوث ولكن هذا التلوث كان محدوداً لا يتعد المحيط الذي يعيشون فيه وسرعان ما تنقي البيئة ذاتها ومع التطور الصناعي و المدنية بدأ التلوث البيئي يشكل خطرا على صحة الإنسان وحياته. وفي حوالي 1960 بدأ الانتباه لظاهرة تلوث البيئة يأخذ طريقاً جدياً. وذلك لوجود أدلة تشير أن تلوث البيئة بدأ يأخذ شكلاً حرجاً يهدد جميع الكائنات على سطح الكره الأرضية.


علم البيئة وصحة البيئة Ecology, Environmental Health
حتى يمكن أن نفهم تلوث البيئة وماذا تعني مشاكل تلوث البيئة ينبغي أن نلقي نظرة على علم البيئة Ecology وهو العلم الذي يدرس الكائنات الحية وعلاقتها بالبيئة المحيطة بهم. وعلم البيئة علم قديم ولكنه لم يظهر للعيان إلا في القرن التاسع عشر وفي النصف الأخير من القرن العشرين حيث تطور بشكل سريع ومفاجئ.
علم البيئة يهتم بالعلاقة المعقدة بين الحيـاة و اللاحياة . مصطلح biosphere ( الغلاف الجوي ) يشير إلى العالم الحي ويتكون من عدة انظمه بيئية ecosystems . النظام البيئي ecosystem يوفر أو يهئ الظروف المناسبة للنباتات والحيوانات لتعيش, ويجدد العناصر اللازمة لإبقائهم أحياء ( التوازن البيئي ) وعلى هذا الأساس تتكون دورة الحياة من أربعة عناصر.
أولاً: يوجد ضوء الشمس, الماء, الأوكسجين, وثاني أكسيد الكربون والمركبات العضوية وبعض مركبات غذائية تحتاجها النباتات للنمو. ( العناصر غير الحية ) .
ثانياً: النباتات سواء البرية أو المائية والتي بعملية التمثيل الضوئي تحول ثاني أكسيد الكربون والماء إلى كربوهيدرات التي تحتاجها النباتات نفسها أو كائنات حية أخرى في النظام البيئي وعلى هذا فإن النبات كائن منتج.
ثالثاً: المستهلك الذي يعتمد على المنتج ( النبات ) الحيوانات أكلة الأعشاب Herbivores ( مثل البقر والماعز ) هي مستهلك أولي لهذه النباتات لأنها تتغذى عليها بصفة رئيسية, الحيوانات أكلة اللحوم Carnivores ( مثل الإنسان و الحيوانات الأخرى أكلة اللحوم ) هي مستهلك ثانوي لأنها تأكل الحيوانات أكلة الأعشاب.
رابعاً: المحلل أو المكسر decomposer وهي كائنات حية مثل البكتريا والفطريات والحشرات وهي تحلل المنتجات الميتة إلى عناصرها الكيميائية و إعادتها للنظام البيئي ليتم إعادة استخدامها ثانية.
النظام البيئي يتكون من دورة حياة التي يتحول فيها فضلات الحيوانات إلى غذاء للتربة والبكتريا. والبكتريا تنتج مواد غذائية للنبات والحيوانات التي تستهلك النباتات.
وتجدر الإشارة إلى أن بعض الأنظمة البيئية تتكون من دورة حياة معقده ومتفرعة. هذا التعقيد يساعد على حفظ النظام البيئي في حالة كسر الدورة أو تغيبر مسارها تنشأ علاقة جديدة لتحافظ عليها.
ومن الجدير بالتذكير أن الحياة المدنية أصبحت تقطع أو تعيق دورة الحياة أنفة الذكر وهو ما يعرف بصناعة الإنسان المواد السامة وإلقاءها في دورة الحياة man-made toxic agents والتي سوف تلوث البيئة وتسممها ويرتد أثرها الضار عليه.
مثال ذلك استخراج الإنسان البترول من الأرض واستخدامه كوقود للسيارات والآلات الأخرى مخلفاً غازات كيميائية سامة أو ملوثة في الهواء وهو ما يعرف بتلوث الهواء.
ومثال آخر استخدم الإنسان الزئبق لأغراض عديدة مثل صناعة الدهانات وبعض الصناعات الصيدلية ، وألقى الزئبق أو فضلاته في البيئة وتنتقل بعدة طرق إلى الهواء والماء والتربة محدثاً أضراراً جسيمة للإنسان عندما يتعرض لهذه البيئة الملوثة .
ويعتقد أن المشاكل البيئية هي خلاصة ثلاث تفاعلات أو تداخلات:-
1- الزيادة في استخدام المنتجات والتقنية التي تولد تلوثاً كثيراً.
2- سوء استخدام الموارد.
3- زيادة معدل النمو السكاني.
صحة البيئة:-
لقد عرفت علاقة الصحة بالبيئة من قديم الزمان عندما ربط الإنسان بين انتشار الأمراض والبيئة. في القرن السابع عشر اكتشفت الكائنات الدقيقة التي تسبب أمراضاً معدية وهذا قاد إلى تفعيل صحة البيئة لتحد من انتشار الأمراض مثل الكوليرا ، التيفوئيد ، الملاريا ، وأمراض معدية أخرى. هذا التفعيل في دور صحة البيئة مثل الإصحاح البيئي انعكس اليوم على هيئة برامج. مثل تأمين مياه شرب نقية، وبسترة الحليب أو اللبن، وتحضير الطعام بطرق صحية، وشبكات الصرف الصحي.
المواد الكيميائية التي تعتبر من خاصية المدنية الحديثة أصبحت مصدراً خطيراً لتلوث البيئة. ما يزيد على مليوني مادة كيميائية عرفت حتى اليوم وفي كل عام ما يزيد على ألف مادة كيميائية تكتشف بواسطة المصانع الكيميائية ومئات من هذه المواد الكيميائية تستخدم تجارياً. ولا يعرف معلومات كافية عن تأثير معظم هذه المواد الكيميائية على الصحة.
يوجد قائمة بالأمراض التي يشك أو يعتقد في أنها نتيجة لوجود المواد الكيميائية في البيئة. وعلى ذلك مشاكل الرئة وانتفاخها emphysema لها علاقة بتلوث الهواء، التسمم بالرصاص له علاقة بالرصاص الموجود في الدهانات أو المضاف إلى البنزين، أمراض القلب وأول أكسيد الكربون، تلف الأعصاب الدائم والزئبق ، والكثير من الكيماويات التي من المحتمل لها علاقة بالسرطان . وهناك علاقة مثلاً بين نوع من سرطان الرئة mesothelioma وغبار الاسبستوس asbestos . نوع من سرطان الكبد وجد له علاقة بالعمال الذين يعملون في تحويل Vinyl chloride إلى Polyvinyl chloride ( مادة بلاستيكية لصناعة الملابس، وأغلفة الأطعمة، الألعاب، الدهانات، outo seatcovers ، وغيرها ) .
من تلك المليوني مادة كيميائية حوالي 6000 فحصت للسرطان وحوالي 1000 مادة كيميائية ثبت أنها تسبب أمراضاً في الحيوانات وفقط 200 مادة كيميائية التي ثبت أنها تسبب سرطان الإنسان. مما سبق يتضح أن العالم الصناعي أدخل مواد كيميائية كثيرة ووجدت طريقها إلى البيئة لتحدث التلوث الذي يضر بالإنسان.





مقدمة
تلوث الهواء:- Air Pollution
قبل الخوض في موضوع تلوث الهواء يجدر أن نلقي نظرة سريعة على الغلاف الجوي أو ما يسمى بالهواء وتتكون من عدة مئات من الكيلومترات فوق سطح الأرض ويتكون الغلاف الجوي من ثلاث طبقات:
1- التربوسفير Troposphere وهي الطبقة التي تحدث فيها معظم التغيرات الجوية وهي التي فوق سطح الأرض وتتركز أنشطة الإنسان أو الحياة فيها.
2- الاستراتوسفير Stratosphere وهي الطبقة التي فوق التربوسفير وتمتد من ارتفاع 20 إلى 80 كم ولا توجد تقلبات جوية في هذه الطبقة وبها طبقة الأوزون التي تحمي سطح الأرض من مخاطر الأشعة فوق البنفسجية.
3- الأيونوسفير Ionosphere وهي الطبقة التي فوق الاستراتوسفير وتمتد من ارتفاع 80 إلى 360 كم وتتميز هذه الطبقة بخفة غازاتها ويتركز فيها الهيدروجين والهليوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sahra.3arabiyate.net
أحمد النايلي
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 90
العمر : 32
الموقع : www.sahra.3arabiyate.net
تاريخ التسجيل : 19/10/2008

مُساهمةموضوع: تابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع   السبت نوفمبر 22, 2008 3:47 pm



إن الهواء الجوي الجاف النقي الغير ملوث يتكون من 78 % نيتروجين 21% أكسجين وحوالي 0.9% غاز أرجون والبقية عبارة عن تراكيز شحيحة من ثاني أكسيد الكربون والنيون و الهليوم والهيدروجين وغيرها بالإضافة إلى ذلك يحتوي على بخار الماء.

إن الهواء يحتفظ بمكوناته في الظروف الطبيعية وحسب دورة الحياة في النظام البيئي السابق ذكره فإن النبات مثلاً يأخذ ثاني أكسيد الكربون من الجو ويحتفظ بالكربون ويطلق الأوكسجين وتتنفس الكائنات الحية الأوكسجين وإذا زادت نسبة ثاني أكسيد الكربون في الجو فإن الفائض يذوب في البحار والمحيطات ويتفاعل مع أملاح الكالسيوم مكوناً كربونات الكالسيوم ( الأحجار الجيرية ) . وبذلك تحفظ الطبيعة ذاتها.

ما هو تلوث الهواء :-

تلوث الهواء هو وجود مواد في الهواء بتركيزات مختلفة تكون ضارة بصحة الإنسان أو الحيوان أو النبات أو التربة أو البيئة.

مصادر تلوث الهواء :

هناك مصدرين لتلوث الهواء :-

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#أولاً: مصادر طبيعية:-#أولاً: مصادر طبيعية:-]1-مصادر طبيعية. [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#ثانياً: المصادر الغير طبيعية:#ثانياً: المصادر الغير طبيعية:]2- مصادر غير طبيعية . [/url]


أولاً: مصادر طبيعية:-



وهذه لا دخل للإنسان بها أي أنه لم يتسبب في حدوثها ويصعب التحكم بها وهي تلك الغازات الناتجة من البراكين وحرائق الغابات والأتربة الناتجة من العواصف وهذه المصادر عادة تكون محدودة في مناطق معينة ومواسم معينة وأضرارها ليست جسيمة إذا ما قورنت بالأخرى. ومن الأمثلة لهذه الملوثات الطبيعية :

1- غازات ثاني أكسيد الكبريت ، فلوريد الإيدروجين ، وكلوريد الإيدروجين ، المتصاعدة من البراكين المضطربة .

2- أكاسيد النيتروجين الناتجة عن التفريغ الكهربي للسحب الرعدية.

3- كبريتيد الهيدروجين الناتج من انتزاع الغاز الطبيعي من جوف الأرض أو بسبب البراكين أو تواجد البكترية الكبريتية.

4- غاز الأوزون المتخلق ضوئياً في الهواء الجوي أو بسبب التفريغ الكهربي في السحب.

5- تساقط الأتربة المتخلفة عن الشهب والنيازك إلى طبقات الجو السطحية.

6- الأملاح التي تنتشر في الهواء بفعل الرياح والعواصف وتلك التي تحملها المنخفضات والجيهات الجوية وتيارات الحمل الحرارية من التربات العارية.

7- حبيبات لقاح النباتات .

8- الفطريات والبكتريا والميكروبات المختلفة التي تنتشر في الهواء سواء أكان مصدرها التربة أو نتيجة لتعفن الحيوانات والطيور الميتة والفضلات الآدمية .

9- المواد ذات النشاط الإشعاعي كتلك الموجودة في بعض تربات وصخور القشرة الأرضية وكذلك الناتجة عن تأين بعض الغازات بفعل الأشعة الكونية.
ثانياً: المصادر الغير طبيعية:



وهي التي يحدثها أو يتسبب في حدوثها الإنسان وهي أخطر من السابقة وتثير القلق والاهتمام حيث أن مكوناتها أصبحت متعددة ومتنوعة وأحدثت خللاً في تركيبة الهواء الطبيعي وكذلك في التوازن البيئي. و بالإمكان تخفيض الضرر الناتج عنها ولهم تلك المصادر

1- استخدام الوقود في الصناعة.

2- وسائل النقل البرى والبحري والجوى.

3- النشاط الإشعاعي.



أثار تلوث الهواء:



تختلف تلوث الهواء من مكان لأخر حسب سرعة الرياح والظروف الجوية فمثلاً تتفاعل أكاسيد النيتروجين مع الهيدروكربونات في وجود ضوء الشمس تحت ظروف جوية خاصة غالباً ما تكون في فصل الصيف لتنتج مواد كيميائية سامة مثل رباعي الأستيل بيروكسين وغاز الأوزون. وتؤدي هذه مع بعض المكونات الأخرى إلى ما يعرف بالضباب الدخاني ( غالباً ما يكون لونه مائل للبني ) ويحدث الضباب الدخاني في المدن المزدحمة بالسيارات مثل لوس انجلوس ونيويورك ولندن ونيو مكسيكو وغيرها من اشهر هذه الفترات تلك التي حدثت في لندن عام 1952 وراح ضحيتها 4000 شخص.

وفي الدول النامية تعتبر مدينة سيوؤل , القاهرة , وبانكوك وبومباي وكراتشي وجاكرتا ومانيلا من أكثر المناطق الحضرية تلوثاً في العالم طبقاً لمسح حالة الهواء قبل عام 1990.
[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 2 ) غاز ثاني أكسيد الكربون :#( 2 ) غاز ثاني أكسيد الكربون :]أضرار تلوث الهواء على الإنسان:- [/url]


[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 1 ) غاز أول أكسيد الكربون :#( 1 ) غاز أول أكسيد الكربون :]( 1 ) غاز أول أكسيد الكربون [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 2 ) غاز ثاني أكسيد الكربون :#( 2 ) غاز ثاني أكسيد الكربون :]( 2 )غاز ثاني أكسيد الكربون [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 3 ) غاز كبريتيد الهيدروجين#( 3 ) غاز كبريتيد الهيدروجين]( 3 ) غاز كبريتيد الهيدروجين[/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 4 ) غاز ثاني أكسيد الكبريت:#( 4 ) غاز ثاني أكسيد الكبريت:]( 4 ) غاز ثاني أكسيد الكبريت [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 5 ) غاز ثاني أكسيد النتروجين :#( 5 ) غاز ثاني أكسيد النتروجين :]( 5 ) غاز ثاني أكسيد النتروجين [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 6 ) الرصاص :#( 6 ) الرصاص :]( 6 ) الرصاص [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 7 ) مركبات الكلورو فلورو كربون :#( 7 ) مركبات الكلورو فلورو كربون :]( 7 ) مركبات الكلورو فلورو كربون [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 8 ) بعض الشوائب والمواد العالقة:#( 8 ) بعض الشوائب والمواد العالقة:]( 8 ) بعض الشوائب والمواد العالقة [/url]

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#( 9 ) الكائنات الدقيقة أو الميكروبات :#( 9 ) الكائنات الدقيقة أو الميكروبات :]( 9 ) الكائنات الدقيقة أو الميكروبات [/url]


[b]( 1 ) غاز أول أكسيد الكربون :



هو غاز ليس له لون ولا رائحة ومصدرة عملية الاحتراق الغير كامل للوقود. ويصدر من عوادم السيارات ومن أحترق الفحم أو الحطب في المدافئ . وهو أخطر أنواع تلوث الهواء وأشدها سمية على الإنسان و الحيوان.يتحد أول أكسيد الكربون مع الهيموجلوبين مكوناً كربوكسي هيموجلوبين وبذلك يمنع الأكسجين من الاتحاد مع الهيموجلوبين وفي هذه الحالة يحرم الجسم من الحصول على الأوكسجين. وتعتمد سمية أول اوكسيد الكربون علي تركيزه
[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sahra.3arabiyate.net
أحمد النايلي
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 90
العمر : 32
الموقع : www.sahra.3arabiyate.net
تاريخ التسجيل : 19/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: تلوث البيئة   السبت نوفمبر 22, 2008 3:50 pm

في الهواء المستنشق فتركيز 0,01% من أول أكسيد الكربون يعادل 20% من كربوكسى هيموجلوبين ويؤدي إلى :

1- شعور بالتعب

2- صعوبة التنفس dyspnoea .

3- طنين في الأذن Noises in the ears

4- في حين تركيز 0.1% من أول أكسيد الكربون يعادل 50% من كربوكسي هيموجلوبين ويؤدي إلى :

1- ضعف في القوة , ارتخاء في عضلات الجسم وبذلك لا يستطيع المصاب المشي خارج المكان .

2- ضعف في السمع Impaired hearing

3- نقص في الروية Dimness of vision

4- غثيان وقيء .

5- انخفاض ضغط الدم .

6- انخفاض في الحرارة .

7- ازدياد النبض مع ضعف في إحساسه Rapid, weak pulse

8- أخيراً الإغماء والوفاة خلال ساعتين .

إذن النتيجة النهائية الوفاة لمن يتسمم بهذا الغاز ولذلك تتضح خطورته.
( 2 ) غاز ثاني أكسيد الكربون :



زيادته تؤدي إلى صعوبة في التنفس والشعور بالاحتقان مع تهيج للأغشية المخاطية والتهاب القصبات الهوائية وتهيج الحلق.

يتكون غاز ثاني أكسيد الكربون من احتراق المواد العضوية كالورق والحطب والفحم وزيت البترول . ويعتبر غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج من الوقود من أهم الملوثات التي أدخلها الإنسان على الهواء. أن عملية الاتزان البيئي التي تذيب غاز ثاني أكسيد الكربون الزائد في مياه البحار والمحيطات مكوناً حمضياً ضعيفاً يعرف باسم حمض الكربونيك ويتفاعل مع بعض الرواسب مكوناً بيكربونات وكربونات الكالسيوم . وتساهم النباتات أيضاً في استخدام جزء كبير منه في عملية التمثيل الضوئي .

وتجدر الإشارة الى أن الإسراف في استخدام الوقود وقطع الغابات أو التقليل من الساحات الخضراء ساهم في ارتفاع نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون في الجو والذي قد يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض وهو ما يعرف بالاحتباس الحراري .

[url=http://makatoxicology.tripod.com/pollutions.htm#اضرار على الانسان اسهم#اضرار على الانسان اسهم]أضرار تلوث الهواء على الإنسان [/url]




( 3 ) غاز كبريتيد الهيدروجين :



هو غاز ذو رائحة تشبه البيض الفاسد ويتكون من تحلل المواد العضوية مثل مياه الصرف الصحي sewage . وهو غاز سام وقاتل ولا يختلف عن أول أكسيد الكربون أو سيانيد الهيدروجين حيث يتحد مع هيموجلوبين الدم محدثاً نقصاً في الأكسجين الذي يصل الى الأنسجة والأعضاء الأخرى من الجسم . وله التأثيرات التالية :

1- يؤثر هذا الغاز على الجهاز العصبي المركزي .

2- يثبط عملية الأكسدة الخمائرية مما يؤدي إلى حدوث اضطراب وصعوبة في التنفس .

3- يسبب خمول في القدرة على التفكير .

4- يهيج ويخشن الأغشية المخاطية للجهاز التنفسي وملتحمة العين.
( 4 ) غاز ثاني أكسيد الكبريت:



غاز ثاني أكسيد الكبريت هو غاز حمضي يعتبر من أخطر ملوثات الهواء فوق المدن والمنشآت الصناعية. ويتكون من احتراق أنواع الوقود كالفحم وزيت البترول وأيضاً بعض البراكين تطلق هذا الغاز .

ويعتبر غاز ثاني أكسيد الكبريت أحد عناصر مكونات الأمطار على سطح الأرض فيلوث التربة والنباتات والأنهار والبحيرات والمجاري المائية, وبذلك يسبب إخلالا بالتوازن البيئي.

ويختلط بالضباب الدخاني فوق المدن محدثاً أضرار بالغة كما أشرنا إلى ذلك.

أضرار غاز ثاني أكسيد الكبريت:

1- يؤثر على الجهاز التنفسي للإنسان محدثاً الآم في الصدر .

2- التهاب القصبات الهوائية وضيق التنفس .

3- التركيز العالية تسبب تشنج الحبال الصوتية وقد تؤدي إلى تشنج مفاجئ واختناق .

4- التعرض الطويل للغاز يؤثر على حاسة التذوق والشم وإلى التصلب الرئوي .

5- يسبب تهيج العيون وكذلك الجلد .

6- يسبب الأمطار الحمضية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sahra.3arabiyate.net
عبد الله
عضو
عضو


عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 22/11/2008

مُساهمةموضوع: الإنسان ودوره في البيئة   الخميس ديسمبر 18, 2008 4:16 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإنسان ودوره في البيئة
يعتبر الإنسان أهم عامر حيوي في إحداث التغيير البيئي والإخلال الطبيعي البيولوجي، فمنذ وجوده وهو يتعامل مع مكونات البيئة، وكلما توالت الأعوام ازداد تحكماً وسلطاناً في البيئة، وخاصة بعد أن يسر له التقدم العلمي والتكنولوجي مزيداً من فرص إحداث التغير في البيئة وفقاً لازدياد حاجته إلى الغذاء والكساء.
وهكذا قطع الإنسان أشجار الغابات وحول أرضها إلى مزارع ومصانع ومساكن، وأفرط في استهلاك المراعي بالرعي المكثف، ولجأ إلى استخدام الأسمدة الكيمائية والمبيدات بمختلف أنواعها، وهذه كلها عوامل فعالة في الإخلال بتوازن النظم البيئية، ينعكس أثرها في نهاية المطاف على حياة الإنسان كما يتضح مما يلي:-
- الغابات: الغابة نظام بيئي شديد الصلة بالإنسان، وتشمل الغابات ما يقرب 28% من القارات ولذلك فإن تدهورها أو إزالتها يحدث انعكاسات خطيرة في النظام البيئي وخصوصاً في التوازن المطلوب بين نسبتي الأكسجين وثاني أكسيد الكربون في الهواء.
- المراعي: يؤدي الاستخدام السيئ للمراعي إلى تدهور النبات الطبيعي، الذي يرافقه تدهور في التربة والمناخ، فإذا تتابع التدهور تعرت التربة وأصبحت عرضة للانجراف.
- النظم الزراعية والزراعة غير المتوازنة: قام الإنسان بتحويل الغابات الطبيعية إلى أراض زراعية فاستعاض عن النظم البيئية الطبيعية بأجهزة اصطناعية، واستعاض عن السلاسل الغذائية وعن العلاقات المتبادلة بين الكائنات والمواد المميزة للنظم البيئية بنمط آخر من العلاقات بين المحصول المزروع والبيئة المحيطة به، فاستخدم الأسمدة والمبيدات الحشرية للوصول إلى هذا الهدف، وأكبر خطأ ارتكبه الإنسان في تفهمه لاستثمار الأرض زراعياً هو اعتقاده بأنه يستطيع استبدال العلاقات الطبيعية المعقدة الموجودة بين العوامل البيئية النباتات بعوامل اصطناعية مبسطة، فعارض بذلك القوانين المنظمة للطبيعة، وهذا ما جعل النظم الزراعية مرهقة وسريعة العطب.
- النباتات والحيوانات البرية: أدى تدهور الغطاء النباتي والصيد غير المنتظم إلى تعرض عدد كبير من النباتات والحيوانات البرية إلى الانقراض، فأخل بالتوازن البيئية.
وارو من الجميع الا يبخلو على بطلباتهم فى مجال البيئة
بحوث او مواضيع مهما كانت صغير او كبيرة
لخص تعبك في البحث عن المواضيع و البحوث وتنظيمها ارسل طلبك في المنتدى عن اي بحث بالفرنسية او الانجليزية ستجد جاهز ليس عليك سوى النسخ -اللصق ثم اطبعه في ظرف وجيز
و السلام عليكم


عدل سابقا من قبل عبد الله في الإثنين ديسمبر 29, 2008 6:02 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الله
عضو
عضو


عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 22/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: تلوث البيئة   الخميس ديسمبر 18, 2008 4:25 pm

النفايات المنزلية
التأثير على البيئة:
إن عملية طمر النفايات ضمن شروط غير نظامية لها تأثير ضار جداً على البيئة وهو مرتبط أيضاً بمشاكل تقنية كعملية تغطية المكبات‏
يتبدى التلوث الناتج عن عملية الطمر العشوائي ب :‏
- تشكل الغازات المنطلقة من المكبات و أهمها غاز الميتان وكذلك تشكل الغازات السامة المسرطنة‏
- تشكل المياه الراشحة و المحملة بالمعادن الثقيلة و المواد العضوية الضارة , و التي تؤدي إلى تلوث المياه الجوفية‏
- الاحتراق العشوائي و التلقائي في بعض الأحيان للنفايات في المكب مما يؤدي إلى تشكل مركبات متطايرة أو مركبات منحلة, وهذه المركبات سامة ومسرطنة جداً‏
- تكاثر الحشرات و الحيوانات الضارة‏
- تشكل الروائح الكريهة و الغبار‏
إن العوامل الجوية تلعب دوراً هاماً في عملية الطمر ومعالجة النفايات المنزلية, حيث أن درجات الحرارة العالية تؤدي إلى تحلل المواد العضوية الموجودة ضمن النفايات و تشكل الروائح الكريهة‏ .
كما أن عملية حرق النفايات ضمن محارق خاصة هي عملية باهظة الكلفة على الرغم من أنها أفضل الطرق للنفايات المنزلية المفروز منها المواد العضوية بسبب أن عملية الطمر للنفايات ضمن مطامر صحية معزولة تماماً لها مشاكل مع تقدم الزمن ,يجب البحث عن طرق بديلة بحيث تكون هذه الطرق ذات فوائد بيئية عالية وتقنيات بسيطة و بنفس الوقت اقتصادية‏
ـ ينتج عن احتراق النفايات المنزلية في المطارح غير المراقبة غازات سامة نتيجة احتواءها على عدة عناصر كيميائية:
ـ تشكل الليكسيفيا عصير النفايات الصلبة نتيجة الرطوبة أو ترشيح مياه الأمطار و يكون غنيا بعدة مواد ملوثة كالجراثيم الممرضة و المعادن الثقيلة و المواد الكيميائية ... مما يؤثر سلبا على متعضيات التربة(فونة و فلورة) و يمكن وصولها إلى الفرشاة المائية لتلوث المياه الجوفية .
التأثير على الصحة:
قد تؤدي هذه النفايات مع غياب الوعي الصحي إلى جانب ضعف نظم جمعها والتخلص منها إلى الأضرار الجسيمة الآتية:
- انتشار الروائح الكريهة.
- اشتعال النيران والحرائق.
- بيئة خصبة لظهور الحشرات مثل الذباب والناموس والفئران.
- تكاثر الميكروبات والتي تسبب الإصابة بـ:

الإسهال ، الكوليرا ، الدوسنتريا الأميبية ، الالتهاب الكبدي الوبائي
التيتانوس ، السل ، الاضطرابات البصرية ، انتشار أمراض جراثيم الماشية.
ـ تسبب الغازات السامة الناتجة عن احتراق النفايات المنزلية خطرا على صحة الإنسان لأنها تتسبب في عدة أمراض:
ـ تسبب الليكسيفيا تلوث المياه الجوفية بواسطة الجراثيم الممرضة و المعادن الثقيلة و المواد الكيميائية ، تنتج عنها تسممات غذائية و أوبئة عند استهلاك هذه المياه للشرب أو أغذية مسقية بالمياه الملوثة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحمد النايلي
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 90
العمر : 32
الموقع : www.sahra.3arabiyate.net
تاريخ التسجيل : 19/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: تلوث البيئة   الخميس ديسمبر 18, 2008 5:00 pm

شكرا لك يأستاذ وبالنسبة للاعضاء لطلب اي بحث في مجال البيئة وبكل اللغات يرجى تقديم الطلب في هذا القسم وشكرا وسوف يتلقى بحثه جاهز وشكرا Arrow Question
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sahra.3arabiyate.net
 
تلوث البيئة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب أول نوفمبر (مــســــــــــــعــــــــد) الجلفـــــــــــــــــــــــــــــة بلا حدود :: منتديات الطلبة والتعليم :: وحدة طلبات البحوث والمذكرات لجميع المستويات-
انتقل الى: